عربي

مَن نَحْن؟:

الأكَاديمِيةُ المُتخَصِّصَةُ لِعُلومِ القُرْآن Quran Akademie، هي مشروع طموح، يهدف إلى خلق بيئة تعليمية تفاعلية، سهلة، لنشر علوم اللغة والقرآن الكريم، خصوصا في البلدان الأوربية، حيث التحديات – المتعلقة بالمجتمع، والعمل، وكذا بمكان الإقامة – تقف حجر عثرة دون التحاق الكثيرين بالجامعات، ومراكز التعليم الأهلية.

الأكَاديمِيةُ المُتخَصِّصَةُ لِعُلومِ القُرْآن، مؤسسة ذات طابع خيري، مسجلة في الاتحاد الاوروبي.

وتُدير الأكاديمية مجموعة من الأساتذة، والمتخصصين في علوم القرآن واللغة العربية

إلى جانب الأساتذة المتخصصين، توظف الأكاديمية فريقًا من المحاضرين المؤهلين باللغتين العربية والألمانية، الذين يقدمون التعليم الاحترافي عبر الإنترنت، في مجموعة متنوعة من التخصصات.

الأهدَاف:

تهدف الأكاديمية إلى توفير المعرفة الإسلامية عموما، وبشكل خاص علومَ القرآن الكريم التخصصية؛ من حفظ، ورسم، وضبط، وتجويد للقراءات العشر المتواترة، عبر منصة تعليمية، متعددة الوسائط، سهلة الاستخدام عبر شبكة الإنترنت.
تشمل الوسائل التعليمية؛ ملفات الفيديو، والصوت، والنص، وكذلك الدروس المباشرة التفاعلية.
كما تقدم الأكاديمية دروسا نموذجية، في اللغة العربية، باعتبارها المدخل الأساسي لعلوم القرآن الكريم.

المَنْهَج:

بعد اختيار الدورة، يخضع الطالب لامتحان أولي، لتحديد المستوى،
الأمر الذي يمَكن الطالبَ من الولوجِ إلى المحتوى التعليمي المناسب لمستواه، ولاختياره الدراسي.

وِفقَ التصور العلمي لنظام الأكاديمية؛
يخضع كل طالب لنظام محدد، حيث يمكنه الاطلاع على عدة دروس متتالية، ويتكون الدرس الواحد – عادةً – من ملف فيديو، ونص، وصور توضيحية احترافية، ثم يخضع بعد ذلك لاختبارات متعددة قبل التجاوز إلى الدرس الموالي، وبعد إكمال عدد محدد من الدروس، سيكون لزاما على الطالب حضور الدرس المباشر – مرة في الأسبوع – والذي يتضمن الشرح التفصيلي، و الرد على الاستشكالات.

بعد إكمال الحصة التعليمية بنجاح، سيكون بإمكان الطالب التقدم مرة أخرى في سلسلة الدروس المنهجية، وانتظار الدرس المباشر مرة أخرى.

يحصل الطلاب المتخرجون على شهادات وإفادات رسمية.

يعتمد منهج القراءات في الأكاديمية (Q10) على نظامٍ مختلفٍ،
بحيث يُشترط الحضور الفعلي للدورات التعليمية، ولا تمنح الإجازات القرءانية – بالسند المتصل – عن بُعد.

الفِئاتُ المُسْتهدَفَة:

تم تصميم دورات الأكَاديميةِ المُتخَصِّصَةِ لِعُلومِ القُرْآن، بحيث يجد كلُّ مهتم دورة مناسبة له، كلُّ مسلم، وكلُّ مسلمة، سواء أكانَ عاملا، أو متفرغا، أكانَ بدوام كامل، أو بدوام جزئي، مهنياً، أو شخصاً مهتما بالتعليم الديني، أو حتى ربةَ منزل، أو أخاً جديدا على الإسلام..

كما تُقدم الأكاديمية برنامجا مخصصا للأطفال الناشئين، والمبتدئين، باستخدام الوسائط الإلكترونية، والطرق العلمية الحديثة، لإتقان مخارج الحروف، وصفاتها، وأحكام التجويد، واللغة.

أَسْطُرٌ أخِيرَة:

عزيزي الطالب، وعزيزي الأستاذ، لقد انتهى عصر التعليم التقليدي، وقد أصبح دور المعلم أكبر بكثير، فلابد من سعة الاطلاع على كل ما هو جديد لمواكبة التطور.

أُختى وأخي، أيها القارئ الكريم، حيثما كنت وأينما كنت، حتى ولو لم يكن لديك متسع من الوقت، لا تهجر القرآن، فلم يعد التعليم مقتصرا على الكراسي والفصول.

معاً، يداً بيد، حتى تدخل علوم القرآن كل بيت، وحتى نجود كتاب الله في كل وقت، معا نستطيع ذلك.

قال تعالى: {الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَتْلُونَهُ حَقَّ تِلَاوَتِهِ أُولَئِكَ يُؤْمِنُونَ بِهِ} _(البقرة:121)_

وقال رسول ﷺ : إنَّ للَّهِ أَهْلينَ منَ النَّاسِ قالوا: يا رسولَ اللَّهِ ، من هُم ؟ قالَ: هم أَهْلُ القرآنِ، أَهْلُ اللَّهِ وخاصَّتُهُ
_(صحيح ابن ماجه | 179)_.

والحمد لله رب العالمين.

مَعلومَاتُ الاتصَال:

يمكنكم مخاطبتنا مباشرة عبر استمارة التواصل؛ من هنا
أوعبر البريد الألكتروني، أو الهاتف، أو من خلال صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعي.

البريد الألكتروني:
info@quranakademie.com

الهاتف:
4917656757909+